فضيحة تأخر الإسعاف عن إنقاذ “إمام مسجد” يثير غضب ساكنة إيموزار

مغرب تايمز - فضيحة تأخر الإسعاف عن إنقاذ "إمام مسجد" يثير غضب ساكنة إيموزار


إستفاقت ساكنة أحد الدواوير بإيموزار إداوتانان, صباح اليوم الإثنين 03 يناير الجاري, على وقع حادثة بشعة لإمام مسجد بالمنطقة المذكورة.


وأفادت مصادر مطلعة ل”مغرب تايمز” أن الإمام حضر بالمسجد لإقامة صلاة الفجر, ليتفاجأ بإندلاع النيران التي شبت في ملابسه وفي المكان, فما كان أمامه سوى أحد المطفيات حيث رمى بنفسه داخلها.


وأضافت المصادر ذاتها, أن بعضا من الساكنة الحاضرين تدخلوا لإخراجه من المطفية, حيث بقي قرابة أزيد من أربع ساعات في إنتظار سيارة الإسعاف والتي لا تبعد سوى دقائق معدودات عن مكان وقوع الحادثة.


واستنكر شهود عيان ما اعتبروه “استهتارا بحياة المرضى”, وما تتطلبه سيارة الإسعاف التابعة للجماعة في غالب الأحيان من وقت طويل من أجل التعامل مع حالة مرضية مستعجلة بجماعة إموزار إداوتانان.


وقد تم نقل الإمام إلى مستشفى الحسن الثاني لتلقي العلاجات, على إثر ما ألّم به من حروق وإستنشاق للدخان الناتج عن الحريق.