فاجعة باشتوكة ايت باها.. دهس “عاملة معتصمة” أمام شركة للتلفيف

مغرب تايمز - فاجعة باشتوكة ايت باها.. دهس "عاملة معتصمة" أمام شركة للتلفيف

علم “مغرب تايمز” أن أحدى العاملات المعتصمات أمام شركة “أزورا” بإشتوكة أيت باها, لقت مصرعها أمس الأحد 02 يناير الجاري, إثر حادثة سير خطيرة.


وأوردت مصادر خاصة للموقع, أن الضحية كانت من بين العاملات المعتصمات أمام الشركة المذكورة, حيث تعرضت لدهس بسيارة كانت مارة بسرعة جنونية على الطريق الوطنية رقم 1 من أمام مقر الشركة حيث مكات المعتصم.


وأضافت أن المسماة قيد حياتها “إ.د” تبلغ من العمر 30سنة وهي أم لأربعة أطفال.


وينضاف هذا الحادث المأساوي إلى سلسلة من الحوادث التي تتعرض لها العاملات والعمال بسبب تعنت الباطرونا وغياب السلطات الإقليمية من أجل حل المشاكل الاجتماعية للعمال والعاملات و المتفاقمة بالإقليم.


وسبق للعاملات الزراعيات المعتصمات أمام شركة التلفيف المذكورة, أن أدن عير مواد صحفية نشرت في الموقع, كل أشكال التسويف والمماطلة و الحوارات الفارغة التي واكبت ملفهن وطالبن بإيجاد حل منصف لهذا الملف اﻻجتماعي وضمان حقوقهن كعاملات منهن من قضت 30 سنة في العمل في هذه الشركة.