الحلقة 1 : تعاونية الحناء ملف شائك يتلاعب به المسؤولون بتارودانت

مغرب تايمز - الحلقة 1 : تعاونية الحناء ملف شائك يتلاعب به المسؤولون بتارودانت

مغرب تايمز

يعيش عدد من نساء منطقة المنيزلة التابعة للنفوذ الترابي لعمالة إقليم تارودانت والتي تبعد عنها بحوالي 30 كيلومترا، من المنتوجات المحلية والتي أصبحت مصدرا لعيشهم مثل الأركان والحناء.

المنطقة عرفت بالحناء وهو منتوج ” الزينة ” لذا النساء حيث عملن على إحداث تعاونية نسوية تحمل اسم ” تعاونية تليلا ” والتي دامت لأزيد من سنة 17 وتجمع حوالي 40 من النساء اللواتي يعشن من عائدات هذا المنتوج .

تطورت التعاونية وبدأت تبحث عن التسويق بشكل أو بآخر محليا ووطنيا وأحيانا أخرى دوليا، حيث تطورت الفكرة إلى أن خرج من رحم التعاونية مولود جديد اسمه المهرجان الإقليمي للحناء والذي ذاع سيطه جهويا ووطنيا، بل أصبح الجميع يرغب في الانتماء إليه بحثا عن الشهرة ، للإنتقال إلى المراحل الكبرى ألا وهي الجلوس على كراسي السياسة.

تم تنظيم الدورة الأولى والثانية من المهرجان والتي حضرها عامل الإقليم الذي أعجب بالفكرة وشجع المبادرة وتتبع مراحل التنظيم وبادر بجل الإمكانيات إلى السهر من أجل إنجاح التظاهرة التي أسالت مداد وسائل الإعلام المحلية والوطنية وأصبح علامة ثقافية وفنية كبرى، حيث وعد عامل الإقليم بإنشاء ” دار الحناء ” لتكون بداية التثمين والتسويق .

دخلاء أرادوا إفشال المشروع وتبنيه سياسيا بكل الوسائل حيث علموا على أن المشروع ستكون له أصداء قوية وإيجابية في مجالات مختلفة.

موعدنا الحلقة 2 :

انتحال صفة والتزوير وغيرها …