المغرب يعيد سفيرته إلى العاصمة الألمانية

مغرب تايمز - المغرب يعيد سفيرته إلى العاصمة الألمانية

أفادت مصادر إعلامية، أن المغرب أعاد السفيرة زهور العلوي إلى برلين بعد إعلان حكومة ألمانيا عن موقف إيجابي بخصوص مقترح الحكم الذاتي في الصحراء وهو ما سيتيح استئناف التعاون الثنائي وعودة عمل التمثيليات الدبلوماسية للبلدين بالرباط وبرلين إلى شكله العادي.

وسبق للحكومة الألمانية الجديدة، التي يتزعمها الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحر، أن أقدم بحر الأسبوع المنصرم على تحديث المعلومات الموجودة على صفحتها الرسمية بخصوص المغرب، مؤكدة فيه، أن “المغرب حلقة وصل مهمة بين الشمال والجنوب سياسيا وثقافيا واقتصاديا”.

كما أعربت الخارجية الألمانية في بيان يوم13 ديسمبر الحالي أنها تدعم مقترح الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب لحل النزاع في الصحراء.

ومن جهتها اعتبرت الرباط الأربعاء الماضي، أن مواقف الحكومة الألمانية الجديدة تمهد لإستئناف التعاون الثنائي وعودة عمل التمثيليات الدبلوماسية للبلدين إلى شكله الطبيعي.

وأوردت وزارة الخارجية المغربية في بيان إن المملكة “ترحب بالتصريحات الإيجابية والمواقف البناءة التي عبرت عنها مؤخرا الحكومة الفدرالية الجديدة لألمانيا”.

مضيفة أنها “تأمل في أن تقترن هذه التصريحات بالأفعال بما يعكس روحا جديدة ويعطي انطلاقة جديدة للعلاقة على أساس الوضوح والاحترام المتبادل”.

وسبق للمغرب أن استدعى سفيرته من برلين للتشاور في ماي الماضي بسبب غضب المملكة مما اعتبرته “تراكما للمواقف العدائية ضد المصالح العليا للمملكة من جانب جمهورية ألمانيا الاتحادية”.

بحيث أفاد البلاغ الصادر عن وزارة الشؤون الخارجية المغربية حينها، أن ألمانيا “سجلت موقفا سلبيا بشأن قضية الصحراء المغربية، إذ جاء هذا الموقف العدائي في أعقاب الإعلان الرئاسي الأمريكي، الذي اعترف بسيادة المغرب على صحرائه، وهو ما يعتبر موقفا خطيرا لم يتم تفسيره لحد الآن”.