الحكم على حاكم دبي بدفع “أكبر مبلغ تسوية طلاق” لزوجته السابقة وطفليهما

مغرب تايمز - الحكم على حاكم دبي بدفع "أكبر مبلغ تسوية طلاق" لزوجته السابقة وطفليهما


أمر القضاء البريطاني أمس الثلاثاء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بدفع حوالى 550 مليون جنيه إسترليني (730 مليون دولار) لزوجته السابقة وطفليهما، في ما يعتقد أنه أكبر مبلغ لتسوية طلاق تحدّده محكمة إنكليزية.


والحكم الصادر عن محكمة الشؤون العائلية هو الأخير في سلسلة معارك قانونية خلف الأبواب المغلقة بدأت عندما فرت الأميرة هيا بنت الحسين (47 عاما) إلى لندن مع طفليها.


وحكم القاضي البريطاني فيليب مور بأن يدفع الشيخ محمد (72 عاما) الذي يتولّى أيضا رئاسة حكومة الإمارات ووزارة الدفاع فيها، لزوجته السابقة مبلغ 251,5 مليون جنيه إسترليني.


كما حكم بأن يدفع كفالة بقيمة 290 مليون جنيه لتغطية نفقات رعاية الطفلين وأمنهما كبالغين، بعد معركة على حضانتهما، على ما جاء في الحكم.


وقد يتغير المبلغ الإجمالي الذي يشمل عشرات الآلاف من الجنيهات لقضاء الإجازة أو النفقات المتعلقة بالحيوانات الأليفة، بناء على عدة عوامل بما في ذلك إمكانية تصالح الطفلين مع والدهما.


وتزوج الشيخ محمد من الأمير هيا، الأخت غير الشقيقة للعاهل الاردني الملك عبد الله الثاني، في 2004، وطلقها في 2019 من دون علمها، بحسب حكم المحكمة.


وتعيش مع طفليها في منزل بالقرب من قصر كنسنغتون وفي عقار غربي لندن ورثته عن والدها الملك الراحل حسين.
وتعتبر التعويضات المالية التي قضت المحكمة بدفعها من الأعلى التي تقر في إطار تسوية طلاق أمام القضاء الإنكليزي منذ قضية تاتيانا احمدوفا الزوجة السابقة للملياردير الروسي فرهاد احمدوف.
أ.ف.ب/ مغرب تايمز