النصب والتزوير يجر طبيبا إلى السجن

مغرب تايمز - النصب والتزوير يجر طبيبا إلى السجن

تم إيداع شخصين السجن المحلي، أحدهما طبيب بإحدى المصحات الخاصة بمدينة الدار البيضاء؛ اثر محاولة افتعال حادث سير وإصدار شهادة طبية مزورة.

وتفجرت القضية منذ نشوب خلاف بسيط بين شخصين بمنطقة الكفاف، ضواحي مدينة خريبكة، قبل أن يتظاهر أحدهما بإصابته في حادثة سير لتوريط غريمه، ويحاول بعدها تقوية موقفه أمام القضاء، عن طريق حصوله على شهادة طبية من أحد أطباء القطاع الخاص بمدينة الدار البيضاء مقابل مبلغ 2000 درهم، تضمنت عجزا بدنيا لمدة 30 يوما.

هذا، وأسفر تعميق البحث مع المدلي بالشهادة الطبية عن كشف خيوط الحادثة المفتعلة، وعدم مصداقية الشهادة الطبية؛ مما دفع النيابة العامة إلى إعطاء تعليماتها بتوقيف المتورط الرئيسي والطبيب الذي أصدر الشهادة الطبية المزورة، من أجل متابعتهما بالأفعال المنسوبة إليهما.