جدارمي يقتل زميله بثكنة الدرك الملكي

مغرب تايمز

قتل دركي زميله في ساعة متأخرة من ليلة أول أمس الخميس 16 دجنبر الجاري، بعدما أطلق النار عليه من مسدسه داخل الثكنة الجوية للدرك الملكي بسيدي إبراهيم بولعجول بمحيط مطار سلا، ما تسبب في حالة استنفار أمني، حضر إثره ليلا ضباط مختلفون من مكاتب تابعة للقيادة العليا للدرك والقوات المسلحة الملكية بالرباط، إضافة الى أفراد ينتمون إلى أجهزة أمنية بالرباط وسلا.
 
الدركي كان طيارا وجهت إليه اتهامات بقتل زميله المشتغل بميكانيك الطائرات بالثكنة المختصة بصيانة الطائرات الجوية التابعة لجهاز الدرك، فيما أمرت النيابة العامة لدى المحكمة العسكرية الدائمة للقوات المسلحة الملكية بالرباط، بنقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بالمستشفى العسكري محمد الخامس للدراسات بالعاصمة من أجل تشريحها، فيما عهد إلى المركز القضائي بسرية الدرك بسلا بفتح تحقيق قضائي في الموضوع، تحت إشراف النيابة العامة والتي أمرت بنقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات واعتقال الدركي الجاني لاستكمال الإجراءات القانونية اللازمة حيال القضية.