مواطن فرنسي يضع حدا لحياته شنقا بأكادير

مغرب تايمز - ضابط شرطة بإنزكان فوق القانون

مغرب تايمز

أقدم مواطن فرنسي مقيم بالمغرب عشية أمس الخميس 17 دجنبر الجاري، على وضع حد لحياته شنقا بمنزله الكائن بزنقة المرنيين بحي تالبرجت أكادير.

الضحية الهالك البالغ من العمر حوالي 73 سنة، قد تم العثور عليه معلقا بواسطة حبل داخل منزله فيما لا زالت أسباب هذا الحادث مجهولة.

هذا، وفور علمها بالواقعة حلت بمنزل الهالك السلطات الأمنية وعناصر الوقاية المدنية، حيث تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، فيما تم فتح تحقيق من طرف مصالح الأمن لمعرفة ظروف وملابسات هذا الواقعة.