المغربي بن عطية يعتزل كرة القدم برسالة مؤثرة للأسود

مغرب تايمز - المغربي بن عطية يعتزل كرة القدم برسالة مؤثرة للأسود

أعلن المغربي مهدي بن عطية خبر اعتزاله كرة القدم بعد مسيرة حافلة استمرت 15 عاما قضاها في يوفنتوس وبايرن ميونيخ وروما والدحيل القطري.

وأنهى مهدي بن عطية عقده مع الدحيل القطري في الصيف وانضم إلى كاراجومروك التركي، قبل أن يعلن اليوم اعتزاله رسميا عبر إنستجرام.

ودون بن عطية البالغ من العمر 34 عاما عبر حسابه على “إنستجرام”:”منذ صغري كان لدي حلم واحد فقط أن أصبح لاعب كرة قدم محترف وكان علي أن أجبر نفسي على العمل الجاد ، وتقديم التضحيات ، ولكن قبل كل شيء ، حدد أهدافًا جديدة في كل مرحلة من مراحل حياتي المهنية”.

متابعا: “الحمد لله ، لقد كان من حسن حظي أن أصبح لاعب كرة قدم محترف، لكن كما يقولون في هذه المهنة، فإن الجزء الأصعب هو عدم توقيع عقدك الأول ولكن الاستمرار مع مرور الوقت بعد أكثر من 15 عامًا من “الخدمة الجيدة والمخلصة” لكرة القدم ، بعد أن لعبت في أكثر المسابقات المرموقة ، قررت إنهاء مسيرتي!”.

واسترسل مهدي بن عطية : طوال مسيرتي المهنية، قابلت أشخاصا رائعين سمحوا لي ببناء نفسي ، ولهذا السبب أريد أن أشيد بجميع الأندية التي شاركت فيها: مارسيليا، لوريان، تورز، كليرمونت، أودينيزي، روما، بايرن ميونيخ، يوفنتوس، الدحيل، كاراجومروك لقد سمحت لي هذه الوظيفة أيضًا بالدفاع عن بلدي وتمثيله، المغرب ، الذي عشت معه لحظات لا تُنسى ، كأس العالم لكرة القدم 2018 على وجه الخصوص”.

وفي الأخير اختتم : “أود أن أشكر جميع الذين دعموني ودعموني طوال هذا الوقت ، والديّ وزوجتي وأولادي ووكيلي وأصدقائي المقربين وأنتم الذين يتبعونني يقولون أن نهاية شيء ما هي دائمًا بداية شيء آخر….
لذلك أقول أراك قريبًا ، دائمًا بالعمل والشغف كمبدأ توجيهي”.