ضابط شرطة بإنزكان فوق القانون

مغرب تايمز - ضابط شرطة بإنزكان فوق القانون

عاين صحفي “مغرب تايمز” حالة تظلم بطلها شرطي بمدينة إنزكان بمنطقة فاديسا الدشيرة, وبالضبط في حق مواطنين وذلك خارج أوقات عمله, مرتديا زيه المدني.


وبشأن التفاصيل, فقد قام الشرطي برتبة “ضابط” بتاريخ السبت 27 نونبر المنصرم, في حدود الساعة الثامنة ونصف ليلا, والذي كان يركن سيارته أمام أحد مراكز الدعم في انتظار خروج ابنته, بتصريف وابل من السب والشتم والتهديد في حق مواطنة.


هذا الشرطي الذي وخارج أوقات عمله وبزيه المدني الذي يمثل مهنة “الشرطة” والتي من مهامها الأساسية خدمة المواطنين, لم يستسغ طلب السيدة التي كانت هي الأخرى في انتظار ابنها من مركز الدعم ذاته, والتي طالبته بتحريك سيارته لتسهيل عملية المرور بمكان الركن.


وفي تعنت وشطط في استعمال السلطة, قام هذا “الشرطي” بالاتصال بعناصر الأمن التي حلت بعين المكان, واقتادت السيدة رفقة ابنها ووالداتها إلى مفوضية الأمن بإنزكان حيث استمرت فترة استجوابهم على حدود منتصف الليل.


واقعة تطرح أسئلة إستفهام عن أسباب تعامل هذا الشرطي و”تظلمه” في حق مواطنة لا لشيئ فقط لأنها طالبته بتحريك سيارته لتسهيل المرور؟ ثم هل يعقل أن يتحول شرطي من خدمة المواطنين والحرص على سلامتهم إلى سبهم وشتمهم والإضرار بكرامتهم أمام الآخرين, فقط لأنه ” ضابط شرطة”؟.