الإفراج عن محامي ترامب السابق

مغرب تايمز - الإفراج عن محامي ترامب السابق

قضت محكمة أمريكية بالإفراج عن مايكل كوهين، محامي الرئيس السابق دونالد ترامب الشخصي والقائم على إدارة أموره الخاصة، بعد قضائه لعقوبة سجنية دامت 3 سنوات.

حيث حكم على كوهين بالسجن في دجنبر 2018 بعد إقراره بالذنب في اتهامات بتمويل حملة ترامب الانتخابية والكذب على الكونغرس، ناهيك عن جرائم أخرى. وأقر بأنه مذنب لإخفاء حوالي 4 ملايين دولار من عائدات شركات سيارات الأجرة الخاصة به من سلطات الضرائب ودفع 280 ألف دولار للممثلة الإباحية ستورمي دانيلز وعارضة الأزياء كارين ماكدوغال من أجل الامتناع عن الإدلاء بادعاءات علنية بشأن العلاقات خارج نطاق الزواج مع ترامب.

هذا، وقد أمضى حوالي 13 شهرا ونصف الشهر خلف جدران السجن وعاما ونصف في الحبس المنزلي، قبل أن يقع التخفيض في عقوبته من خلال السلوك الجيد.

وبعد خروجه من المحكمة، أكد المحامي أنه سيظل تحت الإفراج المشروط لثلاث سنوات، مشيرا إلى أنه يعتزم العمل مع سلطات إنفاذ القانون.