قنصلية فرنسا بأكادير ترفض منح “التأشيرات” لمواطنين مغاربة”

مغرب تايمز - قنصلية فرنسا بأكادير ترفض منح "التأشيرات" لمواطنين مغاربة"


شرعت فرنسا في تشديد إجراءات حصول المواطنين المغاربة على التأشيرة الفرنسية، تنفيذا للقرار الصادر عن الحكومة الفرنسية بتقليص عدد التأشيرات الممنوحة للمغاربة.


في هذا الصدد أوردت مصادر خاصة ل”مغرب تايمز” أن القنصلية الفرنسية في أكادير، رفضت حصة وفيرة من الطلبات التي تقدّم بها مواطنون مغاربة لأسباب “غير مفهومة” مع العلم أن هؤلاء المواطنون قد سبق وأن حصلوا على التأشيرة في مرات عديدة سابقا.
وأضافت المصادر ذاتها, أن السائقين الدوليين هم الحصة الأكبر من الذين رفضت طلبات حصولهم على تأشيرات المرور إلى فرنسا, وتابعت مع العلم أن مدينة أكادير تتوفر على رقم كبير من هذه الفئة, وهو ما يضر بالاقتصاد المحلي والوطني.


في السياق ذاته, عقد اتحاد مقاولات المغرب مع سفارة فرنسا بالرباط, يوم أول أمس الأربعاء, اجتماعا لتداول تداعيات والحلول الممكنة لهذا الملف, في حين أكدت مصادر من داخل “الباطرونا” للموقع, على أن مخرجات هذا الحوار كانت” عقيمة”.


وكانت فرنسا قد أعلنت, عن طريق ناطقها الرسمي بإتخاذها لهذا القرار في حق كل من المغرب والجزائر , والقاضي بتقليص التأشيرات الممنوحة للمغاربة من أجل دخول فرنسا, بدعوى رفض المغرب التعاون في قضية استقبال المهاجرين المغاربة الذين ترغب باريس في ترحيلهم إلى المملكة.