استدعاء نائبة لعمدة سابق في قضية “فضيحة” صفقات “كوب 22”

مغرب تايمز - استدعاء نائبة لعمدة سابق في قضية "فضيحة" صفقات "كوب 22"

انتقل ملف الصفقات التفاوضية، الخاصة بـ”كوب 22″، الذي يتابع فيه العمدة السابق لمراكش، ونائبه إلى مرحلة موالية، بعد أن تقدم دفاعه، صبيحة يوم الأربعاء، بمذكرة، طالب من خلالها، باستدعاء أمال ميسرة، النائبة السابقة للعمدة، المفوض لها الإشراف على الصفقات التفاوضية، والموظف الجماعي رئيس قسم الصفقات، وهي المذكرة، التي من المنتظر أن يبت فيها أثناء المناقشة.

كما ستحضر المستشارة البرلمانية السابقة عن حزب العدالة والتنمية للجلسة المقبلة، من أجل الإدلاء بأقوالها، والإجابة عن أسئلة القاضي، والدفاع.

وأجلت غرفة الجنايات الابتدائية في محكمة الاستئناف في مراكش مناقشة ملف القضية إلى غاية الثامن من شهر دجنبر المقبل، بعد إعلان عدد من المحامين، المنتمين إلى الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان، الانضمام إلى هيأة الدفاع، وضمنهم محامون من هيأة مكناس، والجديدة، وآسفي، والذين اختاروا المحامي يونس بوسكسو من هيأة مراكش، والقيادي في العصبة المغربية لحقوق الإنسان، منسقا للدفاع.

وحضر هذه الجلسة كل من محمد العربي بلقايد، العمدة السابق، ونائبه يونس بنسليمان، المتابعان من أجل تبديد أموال عامة، والمشاركة في القضية، إضافة إلى المشتكي عبد الإله طاطوش، رئيس المجلس الوطني للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب.

وتمت المتابعة اثر انتهاء يوسف الزيتوني، قاضي التحقيق بالغرفة الثالثة، المكلفة بجرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بمراكش، تحقيقاته التفصيلية مع المشتبه فيهما، بتاريخ 22 فبراير الماضي، عقب إحالة الملف من طرف الوكيل العام للملك.

وباشر القاضي، بناء على متابعات النيابة العامة، التحقيق في الصفقات التفاوضية الخاصة بـ”كوب 22″، والتي كلفت أزيد من 28 مليار سنتيم، ليقوم في الأخير بإحالة الملف على غرفة الجنايات الابتدائية في محكمة الاستئناف، ليتم عقد أول جلسة لمحاكمتها في الـ26 من مارس المنصرم.