قانون يمنع الزوج في حالة التعنيف من دخول بيت الزوجية يثير جدلا

مغرب تايمز - قانون يمنع الزوج في حالة التعنيف من دخول بيت الزوجية يثير جدلا

أثار اقتراح وزير العدل لمشروع قانون يمنع الرجل من دخول بيت الزوجية إذا عنف زوجته جدلا كبيرا في مواقع التواصل الاجتماعي بإعتبار أن القضية حساسة وتهم فئة واسعة من المغاربة.

وسبق أن صرح وهبي بداية الشهر الجاري، أثناء تقديمه لمشروع الميزانية الفرعية لوزارة العدل، بلجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب بأنه اقترح نصوص قانونية تمنع الرجل من دخول المنزل إذا عنف زوجته حماية لها ، وهو ما يعارضه مسؤولون في الوزارة حسب وهبي.

وأضاف الوزير، بأنه يواجه صعوبات داخل وزارة العدل بسبب وجود مسؤولين وصفهم بـ”المحافظين” فيما وصفه نفسه بـ”المتحرر”.

هذا، ودعا المسؤول الحكومي، النواب البرلمانيين إلى تقديم الدعم له من أجل تفعيل مرسوم وحدة اللجنة الوطنية لمحاربة العنف ضد النساء ، وذلك بإحداث اللجنة المركزية للتكفل بالنساء ضحايا العنف والخلايا التابعة لها على المستويين الجهوي والمحلي.

وأورد أثناء عرض تدخله، أنه سيتم توظيف 100 مساعدة اجتماعية للتكفل بالنساء الارامل والمطلقات وكذا النساء ضحايا العنف.

حيث أبدى وهبي، استعداده لفتح نقاش بخصوص مدونة الأسرة، من أجل تعديل عدد من مقتضياتها الذي يبقى من اختصاص الملك؛ إلا أن ذلك لا يمنع من اتخاذ قرارات بشأنها وعرضها عليه.