مواطنو “المغرب العميق” يصارعون قساوة البرد وقصر اليد

مغرب تايمز - مواطنو "المغرب العميق" يصارعون قساوة البرد وقصر اليد

تعاني أعداد من الأسر المعوزة التي تستقر ببعض المناطق الجبلية، المعروفة بتساقط الثلوج على مستوى مناطق مختلفة من المغرب العميق، من برودة الطقس وقسوة الطبيعة كلما حل فصل الشتاء.

وتجد الأسر صعوبة في توفير ما تحتاج إليه من حطب التدفئة، خاصة أن العديد منها يعاني من قصر ذات اليد جراء فقدان فرص الشغل بسبب تفشي جائحة “كورونا”.

وفي إتصال لأحد السكان بصحيفة “المساء” الذي طالب بالتفاتة من طرف المسؤولين، قبل أن تشتد برودة الطقس خلال الأيام المقبلة.

وأشار المتحدث ذاته إلى أنه سيكون من الصعب آنذاك الوصول إليهم بسبب العزلة التي تنجم أساسا عن الانقطاع الذي يحصل في المسالك والطرقات بسبب كثافة التساقطات المطرية والثلجية.