بعد الغلاء الفاحش.. أخنوش: المغرب يعرف وفرة في المواد الغذائية واستقرارا في الأسعار بل وانخفاظا

مغرب تايمز - بعد الغلاء الفاحش.. أخنوش: المغرب يعرف وفرة في المواد الغذائية واستقرارا في الأسعار بل وانخفاظا

أعرب رئيس الحكومة أخنوش، يوم أمس، أن المملكة تعرف وفرة في المواد الغذائية، وتسجل استقرارا في أسعار المواد المنتجة محليا، بل وانخفاضا فيها في بعض الأحيان.

وأكد الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة بايتاس، خلال ندوة صحفية عقبت انعقاد مجلس الحكومة، عبر تقنية التواصل المرئي، أن أخنوش سجل أن هذه المواد متعددة ومتنوعة، من قبيل السكر والدقيق والخضر والفواكه واللحوم والحليب، مضيفا أن منتوجات أخرى، من التي تعتمد على مواد أولية مرتبطة بالأسعار الدولية، تعرف تقلبات في الأسعار بفعل الظرفية العالمية.

هذا، وشدد أخنوش على أن الحكومة حريصة على تتبع الملف المتعلق بتوفير المنتوجات ومراقبة أسعارها، داعيا الوزراء المعنيين إلى العمل على تكثيف التأطير والمراقبة، من أجل ضمان تسويق المنتوجات في ظروف جيدة.

كما أضاف رئيس الحكومة، أن جميع بلدان العالم تشهد انتعاشا اقتصاديا بعد فترة الركود التي عرفها الاقتصاد العالمي بسبب جائحة كورونا؛ مما نتج عنه ارتفاع الطلب، مما أثر بشكل كبير على وفرة المنتوجات، وعلى الأسعار المتداولة في السوق العالمية.