ما لا تتخيله عن كيفية تأثير فيروس كورونا على الدماغ ؟!

مغرب تايمز - ما لا تتخيله عن كيفية تأثير فيروس كورونا على الدماغ ؟!

توصل باحثون إلى أن بروتينا في جينوم فيروس كورونا قد يكون مسؤولا عن اضطرابات الدماغ لدى مرضى “كوفيد-19” على المدى الطويل.

وفي تقرير نشرته صحيفة “لوبوان” الفرنسية، تقول الكاتبة إيرويس رامبير إن سبب ضبابية الدماغ (brain fog) لدى المصابين بكوفيد-19 كان واضحا منذ بداية الوباء بالنسبة للأطباء والباحثين.

هذا، فقد تبين أن أعراض المرض لا تقتصر على الجهاز التنفسي فحسب بل تؤثر أيضا على أعضاء أخرى من الجسم، كما أن نسبة كبيرة من المصابين بعدوى شديدة من “كوفيد-19” (ما يصل إلى 84%)، يعانون من اضطرابات عصبية مثل الارتباك وفقدان الوعي والنوبات أو حتى السكتة الدماغية.

وتتواصل تأثيرات المرض على المدى البعيد في شكل اضطرابات معرفية عصبية، بما في ذلك الصداع وتجارب حسية غريبة وصعوبة في الانتباه.
كما توضح دراسة علمية جديدة، بقيادة باحثين فرنسيين وإسبان وألمان، نُشرت في 21 أكتوبر 2021 في المجلة الرائدة “نيتشر نيوروساينس” (Nature Neuroscience)، آليات عمل فيروس “كوفيد-19” وتأثيراته على الدماغ. وحسب أخصائي الطب الباطني والإنعاش الدكتور جيروم لارشي، فإن “رد فعل الدماغ المحتمل ضد فيروس كوفيد-19 كان معروفا بالفعل. وبفضل بعض دراسات التشريح، تبين أن الفيروس يمكن أن يعبر الحاجز الدموي الدماغي ويصل إلى الدماغ ويسبب علامات سريرية تتعلق بالعدوى أو عواقبها الالتهابية”.

تسلط هذه الدراسة الضوء على التأثير المباشر لسارس كوف-2 على الأوعية الدموية الدماغية وعلى وجه التحديد الخلايا البطانية الوعائية الدماغية، التي تشكل الحاجز الفسيولوجي الواقي الذي يفصل الدماغ عن مجرى الدم أو ما يعرف بالحاجز الدموي الدماغي.