في حادثة هي الثانية.. العثور على جثة طبيب بشاطئ سيدي افني

مغرب تايمز - في حادثة هي الثانية.. العثور على جثة طبيب بشاطئ سيدي افني

حام الغموض حول جثة طبيب تم العثور عليها بشاطئ سيدي إفني في حادثة هي الثانية من نوعها قبل سنة.

وحسب مصادر محلية، فقد عثر صباح يوم أمس، على جثة الطبيب بأحد شواطئ مدينة سيدي إفني؛ وأوضحت تلك المصادر، أنه من الممكن أن يكون الطبيب الهالك قد وضع حدا لحياته شنقا بالشاطئ المذكور.

هذا، وفور التوصل بالحادث، حلت بعين المكان المصالح الأمنية التي باشرت بحثها لمعرفة ملابسات وظروف انتحار الطبيب، كما تم إيداع جثته بمستودع الأموات من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

جدير الإشارة، أن سيدي إفني كانت قد اهتزت السنة الماضية على وقع حادثة مماثلة، بعد العثور على جثة طبيب ملقاة خلف مقر سكنه، بساحة المطار.