لقجع.. لا خوف على ميزانية المغرب

مغرب تايمز - لقجع.. لا خوف على ميزانية المغرب

أعرب فوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد المالية المكلف بالميزانية، أن المديونية في المغرب وصلت إلى رقم 76 في المائة من الناتج الداخلي الخام، مشيرا في بهذا الخصوص إلى أن هذا الرقم سينخفض بفعل الاستثمارات التي جاء بها مشروع قانون مالية 2022.

وأكد لقجع خلال رده على أسئلة البرلمانيين في اجتماع لجنة المالية حول مشروع قانون المالية 2022، أن ارتفاع رقم المديونية بهذا الشكل، يرجى إلى حجم الميزانية المسجلة للمؤسسات العمومية مقابل ضعف الاستثمار بها.

إلى هنا أفاد لقجع، أن الدول تلجأ ل “الدين” مقابل الاستثمار المنتج وخلق فرص الشغل وهذا أمر مستحب، أما جلب الدين من أجل الإنفاق فقط، فهو أمر خاطئ ولن ينفع في شيء، مشددا على أن “المديونية لاتستحمل المزايدة بل يجب مناقشة الاستثمار وضخ الإمكانيات في بعض المؤسسات كالمؤسسات الأمنية.

وأوضح الوزير المنتدب الذي يشغل في نفس الوقت رئيس الجامعة المغربية لكرة القدم ونائب رئيس “الكاف”، أن المديونية يتحكم فيها العجز التجاري والنمو، مشيرا إلى أن خفضها متعلق أساسا بدمج الدين العمومي.

القجع ختم مؤكدا، أن استراتيجية الحكومة ستمكن من إنعاش ميزانية المغرب، وخفض مسستوى المديونية.