ارتقاءا بالمدرسة المغربية.. بنموسى يلتقي آباء وأولياء أمور التلاميذ بعد لقاء جمعه بالنقابات

مغرب تايمز - ارتقاءا بالمدرسة المغربية.. بنموسى يلتقي آباء وأولياء أمور التلاميذ بعد لقاء جمعه بالنقابات

تم عقد لقاء تواصلي، في مقر وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بالعاصمة الرباط، جمع الوزير شكيب بنموسى وحسن أعبو رئيس الفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ.

وتبعا لما أوردته الصفحة الرسمية للوزارة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، فإن المغزى وراء تنظيم هذا اللقاء هو الإنصات إلى مقترحات الفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ وإشراكها في مبادرات الارتقاء بالمدرسة المغربية، باعتبارها شريكا فاعلا للوزارة في إنجاج أوراش الإصلاح.

في هذا الصدد، أكد بنموسى أن المنظومة التربوية في المغرب بحاجة إلى مدرسة عمومية تستجيب لمستقبل الأجيال القادمة، كما أكد على ضرورة توسيع التجارب الناجحة والحلول المبتكرة لتحسين وضعية المؤسسات التعليمية التي تعاني من عدة صعوبات.

ونوه الوزير بالدور الهام الذي يضطلع به ممثلو الأسر في العمل على تحقيق الأهداف المرجوة، وذلك بعد استماعه إلى جملة من المقترحات التي تقدم بها رئيس الفيدرالية، والتي تهدف إلى النهوض بالمنظومة التربوية في المملكة.

للتذكير، فوزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى، كان قد دشن عمله الوزاري بعقد لقاء مع الكتاب العامين للنقابات التعليمية الخمس الأكثر تمثيلية يوم الجمعة 15 أكتوبر 2021.

ونقلت مصادر إعلامية، أن اللقاءات التي استقبل فيها الوزير بنموسى الكتاب العامين بشكل فردي حسب نتائج الانتخابات المهنية الأخيرة، تميزت بتدارس المشاكل التي تهم الشغيلة واستعراض الملفات التربوية التي تطالب النقابات بتسويتها في أقرب الآجال، و أهمها إدماج أطر الأكاديميات الجهوية في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية وبالوظيفة العمومية و إخراج نظام أساسي موحد ومحفز وعادل بالإضافة إلى ملفات مطلبية أخرى.