لصوص الفجر يعترضون سبيل أستاذة ويرهبون ساكنة إنزكان

مغرب تايمز - لصوص الفجر يعترضون سبيل أستاذة ويرهبون ساكنة إنزكان

اعترض “لصوص الفجر” سبيل أستاذة للتعليم الإبتدائي صبيحة هذ اليوم، بالقرب من حمام الصفاء بحي الرمل بتراست.

ووفقا لما صرحت به الضحية، فبينما كانت متوجهة نحو عملها، فإذا بلصين يعترضان سبيلها مهددين إياها بالسلاح الأبيض فسلبوا هاتفها النقال وحذروها من رفع شكاية لدى المصالح الأمنية.


ولم يقف الأمر عند هذا الحد، فقد اعترض خمس لصوص آخرين محملين بالسيوف سبيل مواطن بجوار حمام ادرا، وسلبوا ما كان بحوزته من نقود وهاتف نقال عندما كان يشغل محرك سيارته.


وقد سبق أن سقط عدد من المواطنين القاطنين بتراست في يد أفراد هذه العصابة الذين لا شفقة في قلوبهم، إذ لا يكتفون أحيانا بتخويف المواطنين، بل كثيرا ما يتعدى الأمر ذلك إلى الاعتداء عليهم في حال لم يمتثلوا لأوامر العصابة.

لذا، ناشدت الساكنة من المصالح الأمنية تكثيف دوريات المراقبة للحد من هذه الجرائم والحفاظ على أرواح المواطنين وممتلكاتهم، والتدخل في أقرب الآجال لتوفير إستقرار أمني في المنطقة.