عندما أعفت وزيرة الصحة الجديدة”طبيبة” طالبت بفتح تحقيق في إختفاء الأنسولين

مغرب تايمز - عندما أعفت وزيرة الصحة الجديدة"طبيبة" طالبت بفتح تحقيق في إختفاء الأنسولين

ما إن تم أمس الخميس تنصيب التجمعية نبيلة الرميلي على رأس وزارة الصحة, والتي انتخبت في وقت سابق عمدة لمدية الدار البيضاء, والتي كانت مديرة جهوية للصحة بجهة الدار البيضاء, حتى طفت على السطح قضية إعفاء هذه الأخيرة للطبيبة سلوى أمجركو.


وتعود وقائع هذه القضية لسنة 2018 عندما أعفت نبيلة الرميلي، المديرة الجهوية لوازرة الصحة لجهة الدار البيضاء سطات، سلوى امجركو، الطبيبة الرئيسة للمركز الصحي لافيليت بالحي المحمدي بالدار البيضاء.


ويرجع سبب الإعفاء إلى أن طبيبة المركز وجهت عدة مراسلات للمندوبة، من بينها مراسلة من أجل فتح تحقيق في اختفاء الأنسولين, حيث أنه وبدل أن توقع المندوبة الجهوية للصحة على قرار فتح التحقيق , وقعت على قرار يقضي بإعفائها خلال عطلتها السنوية.


هذا الملف الذي انتهت أطواره بقرار من المحكمة الإدارية الإبتدائية بالدار البيضاء، التي قررت لنيا وحضوريا بقبول طعن الطبيبة، سلوى أمجركو، التي كانت قد تقدّمت بطلب طعن ضد قرار إعفائها من مهامها كطبيبة رئيسة للمركز الصحي “لافيليت” بالحي المحمدي بالدار البيضاء، هذا الإعفاء الذي إتخذ بعد نشرها لمقطع فيديو على شبكات التواصل الإجتماعي تفضح فيه “اختفاء الأنسولين من المركز الصحي الذي تشتغل به.


وتسائل متتبعون للشأن السياسي بالبلاد, عن قدرة ورغبة الوزيرة الجديدة في كشف الفساد وتتبع الملفات الحارقة التي ستكون أمامها , في حين أنها لم تنجح في فتح حوار جاد مع طبيبة واحدة تسائلت وطالبت الكشف عن أسباب إختفاء جرعات الأنسولين في مركز صحي.