وهبي ينقلب على “العدالة والتنمية” ويناهض “الفكر المحافظ”


بعد أن كان حبل المودة والتعاطف السياسي بين وعبد اللطيف وهبي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة, وحزب العدالة والتنمية , إنقطع هذا الحبل مباشرة بعد ظهور نتائج انتخابات 8شتنبر والرغبة الجامحة لحزب “التراكتور” في تأتيث مشهد التحالف الحكومي المرتقب, برئاسة رئيس الحكومة المعين عزيز أخنوش.


وقال وهبي تي تصريح لوكالة “سبوتنيك” الروسية, فيما يتعلق بالتحالف الثلاثي الذي يشكل الحكومة فإنه يرى أن التقارب في التفكير والانسجام في الاختيارات السياسية وقوة الحضور تساعد الحكومة المقبلة في تحقيق الأهداف المنشودة.


وتابع: “بعد خروج الإسلاميين لابد من النقاش مع المواطنين بفكر حداثي يناهض الفكر المحافظ، وكذلك فيما يتعلق بالجانب الاقتصادي، خاصة أن هناك انتظارات كبيرة لهذا الجانب، كما أن الجانب الاجتماعي يحتل أولوية في ظل القرارت التي يجب تنزيلها”.


وأوضح وهبي أنه من المرتقب أن يتم الإعلان عن أسماء الحكومة الجديدة قبل الثامن من الشهر المقبل أكتوبر.