وفاة عبد الوهاب بلفقيه بسبب إصابة بليغة على مستوى بطنه بالرصاص

مغرب تايمز - وفاة عبد الوهاب بلفقيه بسبب إصابة بليغة على مستوى بطنه بالرصاص

علم” مغرب تامز” من مصادر عليمة نبأ وفاة القيادي بحزب الاتحاد الاشتراكي عبد الوهاب بلفقيه بعد نقله للمسشتفى العسكري بكلميم بسبب اصابته بطلق ناري.

وأضافت المصادر ان إصابته على مستوى بطنه كانت بليغة، ما أدخله في حالة حرجة لم تسعف الأطباء لإنقاذه من الموت.

ولا زالت الأخبار غير مأكدة عن تعرضه لإغتيال أم أن الأمر يتعلق بانتحار .

الجدير بالذكر أن بلفقيه المنتمي مؤخرا لحزب “الأصالة والمعاصرة” أعلن في رسالة للرأي العام قراره القاضي باعتزال العمل السياسي بعد ما تعرض له من “غدر” من اناس وضع ثقته فيهم، بعد أن سحب الحزب منه تزكية ترشيحه لرئاسة الجهة .