البيت الداخلي ل”العدالة والتنمية” على صفيح ساخن وانتخاب قيادة جديدة بتد الهزيمة

مغرب تايمز - البيت الداخلي ل"العدالة والتنمية" على صفيح ساخن وانتخاب قيادة جديدة بتد الهزيمة

أعلن المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، أن مؤتمره الوطني الاستثنائي سينعقد نهاية شهر أكتوبر المقبل.

وأشار المجلس، في البيان الختامي لدورته الاستثنائية التي عقدها عبر تقنية التناظر الرقمي، إلى أنه انتخب لجنة رئاسة المؤتمر الوطني الاستثنائي برئاسة جامع المعتصم، وتضم في عضويتها كل من عبد العزيز العمري، وعبد الحق العربي، ونبيل شيخي.

فيما سيخصص المؤتمر الوطني الاستثنائي لحزب العدالة والتنمية_ يضيف البلاغ- لانتخاب قيادة جديدة للحزب تشرف على تدبير المرحلة المقبلة والإعداد للمؤتمر الوطني العادي للحزب.

وأعرب المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، من جهة أخرى، تثمينه لقرار الأمانة العامة للحزب بالاستقالة “تجسيدا لمبدإ ربط المسؤولية بالمحاسبة، والذي يشكل سلوكا سياسيا نادرا ورفيعا في مشهدنا الحزبي”.

وأعلنت الأمانة العامة للحزب في وقت سابق، في أعقاب انعقاد اجتماع استثنائي خصصته لاستعراض نتائج انتخابات الثامن من شتنبر، أن أعضائها وفي مقدمتهم الأمين العام، قرروا تقديم استقالتهم الجماعية.

معتبرة أن قرار الاستقالة يأتي في إطار تحملها “كامل مسؤوليتها السياسية عن تدبيرها لهذه المرحلة”.

وتقهقرت مرتبة حزب العدالة والتنمية في مراتب الأحزاب السياسية الحاصلة على أكبر عدد من المقاعد، برسم انتخابات 8 شتنبر 2021، من المرتبة الأولى سنة 2015 ب126 مقعدا، الى المرتبة الثامنة ب13 مقعدا .