العديد من مراكز الإقتراع لم تكن سهلة الولوج لذوي الإعاقة

مغرب تايمز - العديد من مراكز الإقتراع لم تكن سهلة الولوج لذوي الإعاقة

أورد التحالف من أجل النهوض بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة، خلال مشاركته في ملاحظة عملية التصويت في اقتراع الثامن من شتنبر الجاري، أن العديد من المراكز المعدة للاقتراع لم تكن سهلة الولوج بالنسبة لمحدودي الحركة بنسبة 52,1 في المائة.


وحسب نتائج تحليل البيانات الأولية التي تم جمعها من قبل ملاحظات وملاحظي عملية التصويت خلال اقتراع 8 شتنبر 2021، تم تسجيل أن الوصول إلى المراكز المعدة للاقتراع بشكل عام لم يكن سهلا بالنسبة للأشخاص في وضعية إعاقة ومحدودي الحركة بنسبة 52,1 في المائة، فيما 36,4 في المائة من مكاتب الاقتراع لم يكن الوصول إليها سهلا من طرف الأشخاص من إعاقات مختلفة.


وحذر التحالف من أجل النهوض بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة من مساهمة “ضعف الولوجيات” في الحد من إتمام العملية الانتخابية بالنسبة للناخبين في وضعية إعاقة، مشيرا، في الوقت نفسه، إلى عدم توفر مراكز الاقتراع على تقنية “برايل” لتشجيع ضعاف البصر والمكفوفين على المشاركة في عملية التصويت بكل استقلالية.