حزب “الإستقلال” يتوعد الوالي بفضح خروقات العملية الإنتخابية بكلميم

مغرب تايمز - حزب "الإستقلال" يتوعد الوالي بفضح خروقات العملية الإنتخابية بكلميم

استنكر حزب الاستقلال بكلميم “الخروقات والتجاوزات التي شابت العملية الانتخابية ليوم الاربعاء 08 شتنبر بمدينة كلميم”.

وفي بلاغ لحزب “الميزان” بالجهة، توصل به “مغرب تايمز” ، أورد أن “السلطات المحلية في شخص الوالي بالاستهداف المباشر لمرشح الحزب للاستحقاقات البرلمانية عبد الرحيم بوعيدة، وعدم حيادها ولربما تواطؤها لصالح مرشح حزب آخر، بعد تعمد عدم تسليم محاضر بعض المكاتب المركزية لممثلي الحزب، وتهريب بعض الصناديق وفرز اصواتها بعيدا عن الأنظار”.

ووصف الحزب تدخل القوات العمومية ب “الهجوم غير المبرر على مقر الحزب”.

في السياق ذاته، أعرب حزب الاستقلال عن شجبه لما اعتبره “التكتم غير المفهوم على المعلومة والامتناع عن تسليم المحاضر لممثلي الحزب، وذلك بهدف التغطية على الخروقات الانتخابية وتعقيد مسطرة الطعن، كما توعد الحزب بالاستمرار في المعركة لفضح هذه التجاوزات والخروقات ودعوته المصالح المركزية لتصحيحها”.

الجدير بالذكر ان مدينة كلميم شهدت احتجاجات، بعد إعلان خسارة عبد الرحيم بوعيدة لمقعده البرلماني لصالح مرشح حزب التجمع الوطني للأحرار محمد أرجدال.