بعد إنفراج الأزمة.. إسبانيا تستقطب أزيد من 12 ألف عاملة بحقول الفراولة

مغرب تايمز - بعد إنفراج الأزمة.. إسبانيا تستقطب أزيد من 12 ألف عاملة بحقول الفراولة

من المرتقب أن يعمل أزيد من 12 ألف عامل موسمي مغربي في موسم جني الفراولة في هويلفا الإسبانية, حيث سيبدأ توافدهم في شهر شتنبر الجاري.

وبعد إنفراج الأزمة المغربية الإسبانية, أوضحت المندوبة الفرعية للحكومة في هويلفا ، مانويلا بارالو ، في تصريح لوسائل إعلامية إسبانية, أن حوالي 12700 عامل موسمي سيتوجهون هذا العام إلى المقاطعة للعمل في حملة الفراولة والفاكهة الحمراء ، وهو رقم “مشابه” لموسم العام الماضي.

وأضافت المسؤولة الإسبانية نفسها، أن إجراءات التنقل هذه السنة سيتم الإعلان عنها في وقت لاحق، فيما يتعلق باختبارات فيروس كورونا والتلقيح وغيرها، من أجل عبور آمن للعاملات دون أي مخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد.


هذا القرار الذي سيكون له وقع إيجابي على آلاف العاملات الموسميات المغربيات بإسبانيا, اللواتي دأبن على الهجرة للعمل في حقول الفواكه الحمراء في هويلفا.


القرار الذي بدد المخاوف التي كانت كبيرة خلال الأزمة بين المغرب وإسبانيا والحديث عن قيام الأخيرة بالبحث عن يد عاملة من بلدان أخرى، كأمريكا الجنوبية لتعويض العاملات المغربيات.