بروفايل و ثلاثة أسئلة

مغرب تايمز - بروفايل و ثلاثة أسئلة

ياسين عرفنا براسك


اسمي ياسين شاب من شباب مدينة اكادير و كنحلم بالتغيير

1 اليوم انت احد الوجوه الشابة البارزة لي مرشحة فجماعة الدراركة واش تقدر تقول لنا شنو لي خلاك تاخد تحدي المنافسة فجهة سوس ماسة الصعيبة


شكرًا..أولاً انا كانعيش فجماعة الدراركة أو بالأحرى فدوار تيكمي نبوبكر لي لمدة لا تقل عن عقد ونصف من الزمن وعارف كل صغيرة وكبيرة على المنطقة نظرًا للمسار ديالي الجمعوي المتميز فالمنطقة لي دام كثر من ثماني سنوات وهادشي كافي باش يخليني نعرف گاع المشاكل لي كتواجه الساكنة ديال هاد المنطقة هادي وخاصةً فئة الشباب لي عانات بزاف وباقي كاتعاني الويلات في جماعة الدراركة ككل، وكانظن انه هادا هو الدافع الرئيسي والمباشر لي خلاني نزيد نقلب على الحلول ونزيدوا نقلبوا على نفوسنا كشباب فهاد المنطقة الشبه المهمشة وان استلزم الأمر الدخول في تحدٍّ سياسي للمنافسة فجماعة الدراركة.


2 ياسين جماعة الدراركة كان كيسيرها حزب العدالة و التنمية و الرئيسة كانت كتشغل منصب برلمانية و رئيسة جماعة ممكن تقول لنا كشاب شنو تغير فالدراركة .


يفما قلتي جماعة الدراركة جماعة صعيبة وصعيبة بزاف وفي الولاية الأخيرة كان كايسيرها حزب العدالة والتنمية وكان آنذاك بقدوم المجلس الجديد كانت آمال الساكنة الدرارگاوية كبيرة فالتغيير ورفع التهميش المطول وتنمية المنطقة فجميع المجالات،لكن المجلس كغيره من المجالس السابقة استسلم امام الإكراهات لي واجهاتو وكانظن بلي ماحققش ولو ٤٥٪؜ من البرنامج ديالو ، وحتى المنصب البرلماني للسيدة الرئيسة لم يشفع لها أمام المقاومة الشرسة لي كايتعرض ليها المجلس من طرف لوبيات هذه المنطقة واللي للآسف الشديد كايخلي الساكنة وشباب الدراركة هو الضحية الأولى والأخيرة في نهاية المطاف.


أظن أن ساكنة الدراركة تستحق الأفضل من ما تم تقديمه خلال هذه الولاية والولايات السابقة حيث أن هناك اكراهات تحول دون تقديم إنجازات ذات أثر ملموس وأول هذه الاكراهات ولي خاصنا نخدمو عليه هو قلة النخب وانعدام شغف العمل السياسي الجاد الشيء الذي يسمح لتكرار نفس الوجوه ونفس الاشخاص كايسييروا مجلس الجماعة بشكل دوري .

3-شنو هي التزاماتك كشاب بغى يدخل يسير الجماعة لي كبر فيها لساكنة الدراركة.

كيفما قلت ليك فالوضع في الجماعة الدراركة لا يختلف كثيرا عن الجهة فجهة سوس لكتستحق الأفضل بكثير من ماتم إنجازه و تقديمه من المجاليس الجهوية السابقة ونحن سنعمل بإدن الله وقوته على الرفع من وتيرة التنمية بالجهة خاصة في الشق الإقتصادي والعمل على دعم الفاعلين الإقتصادين ووضع إطار استثماري وتمويلي يساهم في جدب الإستثمارات وتسريع وثيرة النمو الإقتصادي بالجهة اما فالجانب الإجتماعي سنعمل بحول الله على إطلاق العديدي من المشاريع التنموية التي تعني تحسين الخدمات الصحية ووضع إطار تربوي ملائم لإلتحاق جميع فئات المجتمع بالتعليم ؛يشمل برنامجنا إنشاء الله مشاريع تهم حماية وتعزيز المصادير المائية بجهة سوس ومعالجة المياه العادمة والحماية من خطر الفياضانات سنسع كدلك للنهوض بالثقافة و الرياضة في الجهة اي تطوير واعادة تأهيل البنية التحتية الرياضية تقديم الدعم المادي والمعنوي للمشاريع والمراكز الرياضية والقاعات المتعددة الاختصاصات والمركبات الثقافية وكذا إنشاء وتطوير وتدبيير المنتزهات الجهوية..


هذا فقط جزء صغير من إلتزتماتنا لساكنة الجهة وسنعمل بحول الله وقوته على التضحية بالغالي والنفيس من اجل تحقيق كل هذا وأكثر بإذن الله تعالى وبمعية جميع أعضاء المجلس ان شاء الله