فضيحة .. سرقة “حواسيب” قسم الموارد البشرية بجماعة أكادير

كشفت مصادر مطلعة ل”مغرب تايمز” أن قسم الموارد البشرية بجماعة أكادير تعرض لعملية سرقة, إستهدفت حواسيب هذا القسم.

وأضافت أن الأبحاث مازالت جارية لفك لغز سرقة حواسيب قسم الموارد البشرية بجماعة أكادير، هذه السرقة أثارت العديد من التساؤلات، خاصة وأن هذه الحواسيب تتضمن كل المعطيات التي ترتبط بالأشخاص الموظفين في الجماعة؛ فتحرص الموارد البشريّة على متابعة السجلات الخاصة بتعيينهم وصرف مستحقاتهم الماليّة.


مصادرنا كشفت أن القسم “المسروق” مجهز بالكاميرات، وتم تكليف حراس من الأمن الخاص الذين يتولون حراسته، كما أنه يتواجد في قلب مدينة أكادير، ومع ذلك استطاع الفاعل أو الفاعلون سرقته.

ومن المنتظر أن تكشف التحقيقات لفك لغز هذه السرقة، التي يتبين أن المستهدف منها هي هذه المعطيات والبيانات التي تختزنها الحواسيب, والمتعلقة بالموارد البشرية لجماعة أكادير.