كورونا تلغي الإحتفالات بالذكرى ال 22 لعيد العرش

أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة ، أنه اعتبار لاستمرار العمل بالتدابير الوقائية التي تستلزمها تطورات الوضعية الصحية، فقد تقرر تأجيل جميع الأنشطة والاحتفالات والمراسم، التي تقام بمناسبة تخليد الذكرى الثانية والعشرين لتربع جلالة الملك محمد السادس، نصره الله ، على عرش أسلافه الميامين.

وأضافت أنه وفي هذا الإطار، تقرر تأجيل حفل الاستقبال الذي يترأسه جلالة الملك، بهذه المناسبة المجيدة، وحفل أداء القسم للضباط المتخرجين الجدد من مختلف المدارس والمعاهد العسكرية وشبه العسكرية والمدنية.

كما تقرر تأجيل حفل تقديم الولاء لأمير المؤمنين، وكل الاستعراضات والتظاهرات التي يحضرها عدد كبير من المواطنين.

وبهذه المناسبة المجيدة، سيوجه جلالة الملك، خطابا ساميا إلى شعبه الوفي،تورد الوزارة ذاتها.