هذا ما قررته المحكمة في قضية الشاب “بيلو”

قرر القضاء الجزائري، إدانة المغني الشاب “بيلو” ، بـ14 شهرا سجنا موقوف التنفيذ، جراء اتهامه بالتحريض على التعاطي والمتاجرة في المخدرات.

وكشفت تقارير إعلامية جزائرية، أن المحكمة أمرت بمتابعته في حالة سراح، بعدما قضى أزيد من 4 أيام رهن الحراسة النظرية، مباشرة بعد إصداره أغنية “راني مغبون دارها بيا تبون”.

وتفاعل “تبون” مع الأغنية، حيث أصبح مادة للسخرية بسبب الضجة التي رافقت اعتقال الشاب بيلو، إذ جاء في تعليق أحد النشطاء : “طلبنا منك تسمع مطالب الشعب رحتي تسمع أغاني الشاب بيلو!”، وجاء في تعليق آخر :” سمعت أغنية “بيلو” ولم تسمع مطالب الشعب”.

وأطلق رواد الفضاء الأزرق حملة تضامنية مع الشاب بيلو، مطالبين من السلطات الجزائرية بالإفراج عنه.