الولايات المتحدة الأمريكية تنصح مواطنيها بالسفر إلى المغرب وتحذرهم من “الحزائر”

حينت وزارة الخارجية الأمريكية، لائحة البلدان العالمية التي يُمكن زيارتها أو التي يُمنع زيارتها بناء على التغيرات والمستجدات المتعلقة بوباء فيروس كورونا المستجد على المستوى الدولي إضافة إلى خطر الأعمال الإرهابية.

وأبقت الولايات المتحدة على المغرب كبلد آمن يُمكن زيارته مع اتخاذ الاحتياطات اللازمة فقط، وحسب التحديث الجديد، فإن المغرب هو البلد العربي الوحيد الذي لا تنصح الخارجية الأمريكية بعدم السفر إليه أو إعادة النظر في السفر إليه.

في حين أن جل البلدان العربية من الخليج إلى غاية الجزائر وموريتانيا تنصح الخارجية الأمريكية بعدم السفر إليها أو إعادة النظر في السفر إليها بسبب فيروس كورونا المستجد ومخاطر أمنية أخرى كالإرهاب.

كما أن المغرب، هو البلد الوحيد في شمال إفريقيا الذي يُعتبر آمنا، في الوقت الذي تُحذر فيه الخارجية الأمريكية من زيارة الجزائر وتونس وليبيا بسبب الأوضاع الأوبائية ، وتطالب بإعادة النظر في السفر إلى كل من موريتانيا ومصر.