حزب “الأصالة والمعاصرة” يفقد أحد أبرز برلمانياته


أعلنت النائبة البرلمانية ابتسام عزاوي، عن تقديم استقالتها رسميا من حزب الأصالة والمعاصرة.


وأوردت البرلمانية في تدوينة عبر حسابها الرسمي بفايسبوك:” قدمت اليوم استقالتي من حزب الاصالة والمعاصرة لأسباب عبرت عنها غير ما مرة ولا داعي لتكرارها”, مضيفة “أحتفظ بكل ما هو إيجابي خلال هذه التجربة في مساري السياسي وخصوصا العلاقات الإنسانية المتميزة مع رفيقات ورفاق أعزاء”.


وسبق للبرلمانية عزاوي أن جمدت عضويتها التنظيمية داخل حزب “الجرار” مع إعلانها الإستمرار في أداء واجبها البرلماني إلى غاية نهاية الولاية البرلمانية.


مرة أخرى, وقبل شهور من موعد الإستحقاقات المقبلة, يستمر حزب الأصالة والمعاصرة” في فقدان كفاءات شابة معروفة بغيرتها وعملها الدؤوب في إيصال مشاكل وهموم المواطنين تحت قبة البرلمان, فيما نشاهده يسعى جاهدا لإستقطاب وجوه أدينت في قضايا فساد وإختلاسات للمال العام.


الجدير بالذكر أن ابتسام عزاوي شغلت منصب عضو سابق بالمكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة لولايتين، عضو المجلس الوطني، عضو المكتب التنفيذي لمنظمة شباب الأصالة والمعاصرة، عضو مؤسس لأول فرع للبام بالخارج (فرنسا).