الفردوس “كيفرّق” فالترقيات على أبطال عالميين وأبطال آخرين “كيموتوا”؟

منحت وزارة الثقافة والشباب والرياضة، ترقيات إختيارية للعداين العالميين السابقين هشام الكروج وصلاح حيسو.

وحسب وثيقة إطلع “مغرب تايمز” عليها, أوضحت أن أصل الترقية هي “إختيارية” أقدم عليها عثمان الفردوس, وزير الثقافة والشباب والرياضة، عثمان الفردوس، دون أية مناسبة, خولتهم من الانتقال من موظفين من الدرجة الثانية إلى الدرجة الأولى, وما لذالك من إمتيازات ترافق الترقية.

وعلّقت فعاليات فايسبوكية عن هذه الترقية , كونها تضييع للمال العام, سيما والأزمة الخانقة التي تعرفها المالية العمومية وتداعيات “كورونا”.

وأضافت أن العدائين العالميين هشام الكروج وصلاح حيسو، لا يحتاجان لترقية خارج السلم، حيث لازال لحدود اليوم يتوصلان بعشرات الألاف من الدولارات سنوياً عن تحطيمهم لأرقام قياسية في العدو الريفي.

مبرزة أن تلك الترقيات والمنح المالية أولى بها مجموعة من الرياضيين الشباب الذين يعانون من قصر اليد والحاجة للمساعدات المالية من أجل المضي قدما في مسيراتهم الرياضية.