الوحدات الفندقية تستقبل الجالية بتخفيضات مهمة

تستعد الوحدات الفندقية بالمملكة لإستقبال الجالية المغربية المقيمة بالخارج، بتخفيضات تصل إلى30% ، وذلك بعد الإنخفاض الذي عرفت أسعار تذاكر الرحلات الجوية والبحرية صوب المغرب هذه الأيام.

وتسعى مجموعة من الفنادق لتعويض بعض الخسائر التي طالتها منذ إنتشار والوباء إلى الآن،حيث أنها ستعمد على شهر يوليوز، غشت، شتنبر وأكتوبر، الوقت الذي يصادف توافد الجالية المغربية على البلاد، لإعادة إحياء هذا القطاع الذي كان من بين أكبر المتضررين من أزمة كورونا، وذلك وفي حال عملت الحكومة المغربية على تسريع عملية التلقيح، وتخفيف التدابير الإحترازية المعمول بها.

تجدر الإشارة إلى أن المهنيين بالقطاع بمختلف المدن المغربية شرعوا في عقد إجتماعات لتدارس سبل تطبيق الاتفاق الذي توصلو إليه المتعلق بالتخفيض، في المقابل ستنظم الكونفدرالية الوطنية للسياحة خلال الأيام المقبلة حملة خاصة توضح من خلالها كافة الترتيبات الاستثنائية الخاصة بالصيف هذا العام.