القرش المسفيوي يحقق الأهم والحسنية مطالبة بمراجعة الأوراق

إنهزم فريق حسنية أكادير أمام مضيفه اولمبيك آسفي بنتيجة هدف دون مقابل، وذلك في المباراة التي جمعت الفريقان مساء يوم الثلاثاء على أرضية ملعب المسيرة بآسفي، برسم لقاءات الجولة العشرين من البطولة الإحترافية “إينوي” لكرة القدم.

هدف السبق والوحيد في المباراة جاء من أقدام اللاعب اليافع ونجم الفريق “صلاح الدين بن يشو” عند الدقيقة الثلاثين من عمر الجولة الأولى.

فوز مكن النادي المسفيوي من العودة إلى سكة الإنتصارات، والإرتقاء في سبورة الترتيب متداركا نزيف النقاط الذي طاله في الجولات الأخيرة، حيث صار يحتل الرتبة السادسة برصيد ست وعشرين نقطة، تحصل عليها من سبع انتصارات خمسة تعادلات وثمان هزائم.

في مقابل ذلك تجمد رصيد النادي الأكاديري عند النقطة الثامنة وعشرين، محتلا الرتبة الرابعة مع مباراة ناقصة امام الوداد الرياضي.