السجن النافذ للمخزني “صاحب اللكمات والركلات” في الفنيدق .

أدانت المحكمة الابتدائية بمدينة تطوان، أمس الاثنين، “المخازني” الذي اعتدى بالضرب على شاب بشاطئ مدينة الفنيدق, بسنة واحدة سجنا وغرامة قدرها 500 درهم, فيما أدين عنصرين آخرين من القوات المساعدة، كانا برفقة المعتدي، بستة أشهر حبسا لكل واحد منهما.

وتوبع المعني بالأمر, من طرف وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتطوان، في حالة اعتقال وأمر إيداعه السجن المحلي في انتظار محاكمته بتهمة العنف والشطط، عقب تورطه في الاعتداء على موطن بالركل و “الرفس” وهي الواقعة التي كانت موضوع شريط فيديو قيل أنه التقط بشاطئ الفنيدق وتداولته مجموعة من المواقع الإلكترونية والحسابات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وبلاغ وزارة الداخلية.

وكانت وزارة الداخلية قد فتحت تحقيقا أوليا في شريط فيديو، تداولته مجموعة من المواقع الإلكترونية والحسابات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، يظهر قيام شخص بزي وظيفي بتعريض شخص آخر للعنف والاعتداء الجسدي.