الأمانة العامة للحكومة تشن حربها على “المسرّبين”

كشفت مصادر متطابقة أن الأمانة العامة للحكومة لم تعد توزع مشاريع القوانين والمراسيم على الكتابات الخاصة للوزراء.

وأوردت أن الأمين العام محمد الحجوي يبعث نسخا من المشاريع مباشرة للوزراء خوفا من تسريبها إلى الرأي العام.

وأضافت المصادر ذاتها أن ثلاجة الحكومة تتجنب إحالة بعض القوانين على الوزراء إلى حين عقد المجلس الحكومي إذا تتعلق الأمر بنصوص مثيرة للجدل.

المصادر ذاتها وأوضحت أن الأمانة العامة تعتمد رموزا سرية لمعرفة مصادر التسريب للمشاريع لإخبار الوزراء المعنيين بذلك حتى يتم ترتيب الجزاءات القانونية عليهم.