“كورونا” تقتحم ميناء أكادير وسط مخاوف من “الفيروس المتحور”.

علم “مغرب تايمز ” أن سفينة صيد مغربية الجنسية  من نوع  RSW عائدة من لاس بالماس، والراسية بميناء أكادير، تأكد إصابة خمسة أفراد من طاقمها بالفيروس التاجي كوفيد 19.

وأوردت مصادر للموقع أن السفينة المذكورة رست على الساعة الواحدة والنصف بعد زوال أمس الجمعة بميناء أكادير، حيث تم إخضاع طاقمها للتحاليل اللازمة من طرف مصالح المراقبة الصحية.

وأضافت أن العينات المأخوذة ، أظهرت نتائج تحاليلها المخبرية ثبوت حمل خمسة أفراد من طاقم السفينة للفيروس التاجي، وهو ما خلق حالة من الإستنفار وسط السلطات.

وسيتم إخضاع البحارة الخمسة من جديد لتحاليل مخبرية دقيقة، من اجل معرفة نوع الإصابة وهل يتعلق الأمر بإصابة عادية ب كوفيد 19، أم أن الأمر يتعلق بالإصابة بكورونا المتحورة .

وبالإضافة إلى مصالح قبطانية ميناء أكادير، فقد شوهد إنزال قوي للأمن الوطني، يتقدمه رئيس المنطقة الأمنية والدرك البحري إلى جانب السلطات المينائية بحضور باشا الميناء ومجموعة من أعوان السلطة.