مجلس العدوي يحيل ملفات منتخبين و”رجال أعمال” بأكادير والدشيرة على القضاء

.
علم “مغرب تايمز” من مصادر عليمة, أن المجلس الأعلى للحسابات, برئاسة زينب العدوي, بصدد إحالة ملفات منتخبين منهم رجال أعمال معروفين بأكادير وانزكان والدشيرة, على القضاء قصد اتخاذ ما يراه ملائما بشأنها.


وأضافت المصادر نفسها , أن الملفات المعنية بالقرارات كان قد جرى ”اكتشافها في إطار ممارسة المجالس الجهوية للحسابات لاختصاصاتها القضائية في مادتي التدقيق والبث في الحسابات والتأديب المتعلق بالميزانية والشؤون المالية”.


كما أكدت أن التهم الموجهة لهؤلاء تتلخص تتعلق بـ”إبرام وتنفيذ مجموعة من الصفقات العمومية وسندات الطلب دون مراعاة المقتضيات ذات الصلة المنصوص عليها في القوانين والأنظمة الجاري بها العمل”..


بالإضافة إلى الاختلالات المالية والتسييرية التي سجلها قضاة المجلس في تدبير المؤسسات الرسمية والشبه رسمية للدولة، وهي الملفات التي ستنطق بفضائح الفساد والاختلاس والتسيير المالي والإداري العشوائي.