“السجن النافذ” لمعتقلين على خلفية “إحتجاجات الفنيدق”


قضت الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية بمدينة تطوان, أمس الاثنين، بالحكم في حق معتقليّن على خلفية احتجاجات الجمعة الرابعة بتاريخ 28 فبراير 2021، بالحبس النافذ شهرا لكل واحد منهما.


وتوبع الشابين من مدينة الفنيدق من طرف جهاز النيابة العامة من أجل “جريمة العصيان والتحريض عليه وإهانة موظف عمومي والاعتداء عليه وخرق القرارات الصادرة عن السلطة العمومية المتعلقة بحالة الطوارئ الصحية”.
ومما تجدر الإشارة إليه, أن المتهمان المدانان تم توقيفهما بسبب ظهورهما في شريط فيديو وهما يرفعان شعارات ضد السلطات وسط المحتجين.


كما سبق لابتدائية تطوان، إدانة 4 معتقلين على خلفية احتجاجات الفنيدق بستة أشهر موقوفة التنفيذ، بعد مؤخذاتهم من أجل ”التجمهر غير المرخص له، وخرق حالة الطوارئ الصحية”.