وادو يرد على منتقديه : لكل فلسفته في حب الوطن


نشر اللاعب الدولي السابق عبد السلام وادو صورة تجمعه بالجزائري خير الدين زطشي مع وسم حساب الاتحاد الدولي لكرة القدم على “تويتر”، وأرفقها بعبارة: “الرجل المناسب في المكان المناسب. رجل قادر على دعم كرة القدم الإفريقية من خلال نزاهته وصدقه وتواضعه وقيم عمله، وقبل كل شيء معرفته بخبايا الكرة الإفريقية. دعمي الثابت للسيد زطشي”.


“تويت” تسببت له في تلقي كم هائل من الانتقادات والتعاليق السلبية وصلت حد التشكيك في وطنيته, وإقرانها بخيانة الوطن إلى ما ذالك من ردود أفعال من شخصيات معروفة , بسبب أنه فضّل مرشحا جزائريا على المغربي فوزي لقجع من أجل عضوية مجلس “الفيفا”.


من جهة أخرى تضامن مع اللاعب الدولي مجموعة من اللاعبين والشخصيات الرياضية والجماهير التي اعتبرت تصريحه يدخل في “حرية التعبير”, مذكرين بمساهماته وأنشطته الإجتماعية, حيث لم يتوانى يوما في إظهار حبه ووطنيته في مساعدة بلاده .


وقد غرد وادو بعد هذه الجلبة عبر “التويتر” قائلا: “أشكركم على رسائلكم الطيبة ولكل فلسفته الخاصة في حب الوطن. أتمنى لكم استمرارًا جيدًا في الربح من النظام دون أي قيمة مضافة لكرة القدم”.


وذكر وادو منتقديه، الذين وصفوه بـ”الخائن”، بمساهمته في صندوق جائحة “فيروس كورونا” المستجد بمبلغ 100 مليون سنتيم.