هل يلتحق منتزه الإنبعاث ووادي الطيور بلائحة المشاريع المتوقفة بأكادير؟


من المرتقب أن تشهد أشغال تهيئة منتزه الإنبعاث بأكَادير، المندرج ضمن برنامج التنمية الحضرية لمدينة أكَادير 2020-2024، انطلاقتها في أقرب الآجال.


وأفاد بلاغ توصل “مغرب تايمز” به أن تهيئة المنتزه تأتي بعد استكمال جل الدراسات المتعلقة بالمشروع من طرف الشركة المسؤولة، فضلا عن جهوزية التصاميم اللازمة لمباشرة هذه الخطوة التي من شأنها توفير فضاء بمواصفات حضارية عالية لساكنة مدينة أكادير.


حيث أنه من المرتقب أن تمتد أشغال تهيئة منتزه الانبعاث الواقع بين شارع الحسن الثاني وشارع محمد الخامس على مدى 24 شهرا، حيث ستشمل تهيئة ساحة عمومية على مساحة 11.500 متر مربع، وتشييد مركز للموارد الوثائقية وخزانة مكتبية للمدينة على مساحة تبلغ 3.000 متر مربع مغطاة.


وسيتم بموجب ذات المشروع تهيئة وتجهيز مربد مكون من طابقين تحت أرضيين، حيث تبلغ قدرتهما الاستيعابية حوالي 600 سيارة.


يذكر أن منتزه الانبعاث (ملعب الإنبعاث حاليا)، يمتد على مساحة تراوح 25 هكتارا، وقد بلغت التكلفة الإجمالية لتهيئته 80,5 مليون درهم.


كما تم أمس الأربعاء عقد إجتماعيين في إطار الدراسات التي تقوم بها شركة التنمية المحلية أكادير سوس ماسة تهيئة، من أجل تنفيذ مشاريع برنامج التهيئة الحضرية لمدينة أكادير 2020 2024/برئاسة والي جهة سوس ماسة.


وخصص الإجتماع الأول، بتقديم التصور الأولي لمشروع تأهيل وإعادة هيكلة حديقة وادي الطيور أكادير، أما الإجتماع الثاني، فخصص لتقديم دراسة مشروع إعادة تأهيل حديقة أولهاو بتالبرجت.


مشاريع إستبشرت بها الساكنة خيرا لما من شأنها أن تكون بمثابة رافعة تنمية بالمدينة, وأعربت فعاليات مدنية وسياسية عن تخوفها من أن يتكرر نفس سيناريو المشاريع التي سبقتها وما طالها من تأخير وتوقف لأسباب مجهولة والأمثلة كثيرة كمنتزه جمال الذرة الذي عرف تأخرا كبيرا على مستوى أشغال تهيئته.