إحباط محاولة تهريب أطنان السمك بميناء أكادير


علم “مغرب تايمز” ، لدى مصدر مطلع، بأن مصالح مندوبية الصيد البحري بميناء اكادير أجهضت مساء أمس الثلاثاء عملية تهريب كبرى للسمك على متن شاحنة بميناء مدينة أكادير.


وأضاف المصدر نفسه، أن هذه العملية تمت بعدما حامت شكوك حول شاحنة ثقيلة محملة بما يفوق 600 صندوق معبأة بمختلف أصناف الأسماك دون أوراق ثبوتية مسلمة من طرف المصالح المعنية.


وأضاف أن سائق الشاحنة التابع لمالك بواخر الصيد الجر س.ة أقدم على رمي نفسه في “شاريج” حوض مربع للصيد , كمحاولة منه لتهديد السلطات بالإنتحار فور توقيفه دون وجود ما يفيد المصدر الحقيقي الذي يتبث قانونية هذه الشحنة.


وقد باشرت المصالح المينائية المختصة بإفراغ الشحنة بأكملها في سوق السمك بالميناء، وحسب الأصناف و الوزن، والتي رجحت ذات المصادر أنها ناهزت 5 أطنان وأنواع مختلفة من السمك كـ الصول, الميرنا, الباجو…


وفور علمها حلت السلطات الأمنية المختصة، وجرى إعتقال سائق الشاحنة على الفور و إحالته على التحقيق في انتظار اعتقال بقية المتورطين في هذه العملية.


ويعمد هؤلاء المهربون إلى تهريب الأطنان من أجود الأسماك دون تأدية الرسوم القانونية’ بحيث يبقى البحار هو الضحية الأول من ظاهرة تهريب الأسماك ويليه بائع السمك البسيط،ثم خزينة الدولة التي تحرم من تحصيل الضرائب.