بالصور .. عيوب فاضحة في طريق لم تكتمل بعد بالقليعة


وثقت صور توصل “مغرب تايمز” بها لعيوب تقنية واضحة بالطريق الجهوية رقم 105 المارة بمركز جماعة القليعة كلفت تهيئته غلافا ماليا يقارب 80 مليون درهم، وهو المشروع الذي لم تكتمل به الأشغال ولم يسلم للجماعة بعد.


وحسب تصريحات متفرقة ل”مغرب تايمز” فإن العيوب التي ظهرت في الطريق، تتلخص في تدني جودة الأشغال المنجزة من طرف المقاولة، كما تؤكد ذلك ظهور حفر وتشققات ذات مقاسات مختلفة في الطريق، وتطاير الإشارات الضوئية بجانب الطريق رغم مرور وقت قصير على إنشائها”.


وأضافت ” كما لوحظت اختلالات في طريقة انجاز بعض المنعطفات الخطيرة التي تشكل خطرا حقيقيا على مستعملي الطريق… مما يطرح أكثر من علامات استفهام حول احترام المقاولة لبنود الواردة في دفتر التحملات الخاص بالمشروع الطرقي، الذي انتظر السكان ميلاده لمدة طويلة جدا”.


إلى ذلك أبدت العديد من الفعاليات عن مخاوفها من أن تتسبب أشغال تهيئة هذه الطريق التي تعد حيوية و تشهد كثافة و اختناقا مروريا كبيرا خلال فترة الذروة ، في كوارث و مآسي تهدد حياة و أرواح و ممتلكات المواطنين .


و يذكر أن مشروع تهيئة الطريق الجهوية 105 الرابطة بين جماعة القليعة و بيوكرى تأتي في إطار اتفاقية شراكة تهم سياسة المدينة و تجمع عدد كبير من المتدخلين منهم وزارة التجهيز و وزارة الداخلية و قد رصد لها 7 ملاير و 700 مليون سنتيم .