في غياب الوضوح بخصوص اللقاح منظمة الصحة العالمية تعارض طلب شهادة التلقيح للمسافرين

عارضت لجنة الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية طلب شهادات تلقيح ضد فيروس كورونا المستجد كشرط لإتاحة دخول أحد البلدان بالنسبة للمسافرين الدوليين.


و جاء في بيان للجنة، التي اجتمعت أمس أنه “بما أن تأثير اللقاحات على الحد من انتقال العدوى لا يزال غير معروف وتوافر اللقاح الحالي محدود للغاية، فقد أوصت اللجنة بأن لا تطلب الدول دليلا على التلقيح للمسافرين الذين يدخلون أراضيها”.

و طلبت اللجنة من البلدان تنفيذ تدابير منسقة وقائمة على الأدلة للسفر بأمان وتبادل الخبرات والممارسات الفضلى المستخلصة مع منظمة الصحة العالمية.

كما، شددت اللجنة على الحاجة إلى الولوج العادل إلى اللقاحات من خلال آلية “كوفاكس”، وكذلك نقل التكنولوجيا لزيادة قدرات الإنتاج العالمية.

ودعت مصنعي اللقاحات إلى تقديم بيانات الأمان والفعالية بسرعة إلى منظمة الصحة العالمية من أجل وضع قائمة الاستعمالات الطارئة.

وخلصت اللجنة إلى أن “الافتقار إلى مثل هذه المعطيات يشكل عقبة أمام الإمداد السريع والعادل للقاحات على المستوى العالمي”.