غريب .. نائب برلماني يتابع عاملة بتهمة سرقة بيض نصفه مكسور؟


أقدم النائب البرلماني عن الدائرة التشريعية “الرحامنة” عبد اللطيف الزعيم على متابعة عاملة لديه في وحدة لإنتاج البيض بذات المدينة بتهمة سرقة 16 بيضة.


والتئمت الجلسة الأولى أمام الغرفة الجنحية التلبسية التاديبية بابتدائية ابن جرير، زوال أول أمس الأربعاء، تتابع فيها عاملة في حالة اعتقال بجنحة “خيانة الامانة في حق المشغل”.


وتم تأجيل المحاكمة للأربعاء المقبل 13 يناير الجاري، استجابة لملتمس بالتأخير من أجل الإطلاع على وثائق الملف وإعداد الدفاع، تقدم به أمامها محامي المتهمة، التي من المقرر أن يتم إحضارها للجلسة الثانية من سجن “الأوداية” ضواحي مراكش، بعدما تشبثت بحقها في المحاكمة الحضورية.


وتعود وقائع القضية إلى حوالي الساعة السابعة من مساء الجمعة فاتح يناير حين إقدام المشرف على عملية المراقبة أثناء خروج العاملات من الوحدة بعد انتهائهن من عملهن، حيث فوجئ بإحداهن تحمل علبة من الورق المقوى “كارطونة” التي قال انه فتشها فوجد فيها ما مجموعه 30 بيضة موضوعة داخل كيس، قبل أن يسلم للأمن جسم الجريمة المفترضة، الذي لم يكن سوى كيس يحتوي على بيض مكسور على شكل سائل، تعذر معه على الشرطة عد البيض بداخله، ليوضح بأنه تعرض للكسر بعدما نزعه من العاملة فسقط منها أرضا.


وقد تداول متتبعون الواقعة التي اعتبروها “مضحكة” حيث أن ما وقع لا يستدعيه الأمر الذي وصل للمتابعة القانونية متسائلين هل في مثل هذه الوقائع يؤمن النواب البرلمانيون بربط المسؤولية بالمحاسبة ؟.