سناء عكرود :المسؤول الوطني يحترم الغريب ويُغَرب صاحب الدار

نشرت الممثلة المغربية المقيمة بكندا سناء عكرود، تدوينة طويلة عبر “الأنستغرام ” عبرت من خلالها عن أسفها لما تتعرض إليه أعمالها الفنية من ظلم وإهمال .


وقالت عكرود، في تدوينة لها ، أرفقتها ببعض المقاطع من أعمالها الدرامية: “لا تسألوني عن الجديد في الأعمال التاريخية التراثية أو غيرها من الأعمال الدرامية أو السينمائية، لقد تمت كتابة أعمال قيمة بفرجة عالية وقيمة أدبية ودرامية محترمة، إلا أنها لا تُمنح الدعم من طرف المؤسسات المسؤولة، فالغنيمة موزعة سلفا”.

وتابعت: “لن اقوم بعد الآن بإنتاج أفلام من مالي الخاص، كان خطأ ولن يتكرر، كما أنني لن أشتغل في أعمال رديئة بدون أي قيمة أدبية فقط لكي أوفر دخلا مستمرا مقابل تدن في احترامي لنفسي. أنا لست أراجوزا”.

وأكدت سناء أنها “لن تحزن وهي ترى أعمالها تحقق أعلى المشاهدات وتحصل على جوائز وتكريمات في العالم بينما ترفض في المغرب، ولن تستغرب عندما ترى أشخاصا غير أكفاء في الواجهة يمارسون مهنتها المحترمة بينما محترفو المهنة يجهدون في الدفاع عن شرعيتهم”.

وختمت تدوينتها قائلة: “لن أحزن على فن أصبح مصلحة وغنيمة موزعة، كما أنني لن أحزن على مسؤول في وطني العزيز، يحترم الغريب ، ما أشعر به هو الخيب