بالصور .. شباب مغاربة يكتسبون الأليات القانونية للحد من “العنف والتحرش الجنسي”


استفاد 25 شاب وشابة من مدينة أكادير مطلع الأسبوع الجاري من ورشات تكوينية في موضوع “العنف والتحرش الجنسي والحقوق النسائية ” تحت إشراف جمعية النصر للثقافة والفن برعاية مشروع “بجوجنا نقدروا “المندرج في إطار برنامج مشاركة مواطنة الممول من الإتحاد الأوروبي عبر مكتب unops.


وصرّح يوسف رئيس الجمعية المشرفة على الورشات في تصريح ل”مغرب تايمز” أن “الشباب المشاركين تفاعلوا بشكل رائع مع الأستاذة نزهة مليحة الناشطة الجمعوية والباحثة في حقوق الانسان من خلال تمكينهم من أدوات الرصد للظاهرة عبر التعرف على كل الآليات القانونية الممكنة في هذا الإطار”.


وأوضح المتحدث أن “هذه الورشات تعتبر ما قبل الأخيرة في التكوين المستمر الممتد لثمانية أشهر للشباب الذين استطاعوا اكتساب عدد من المفاهيم المدرجة في مجال مناهضة العنف دوليا و وطنيا ، كما أن تلك الورشات تعتبر هامة بالنسبة للشباب نظر للإجماع الوطني على الحد من هذه الأشكال المعيقة للتنمية”.


واعتبر رئيس جمعية النصر للثقافة أن “الورشات كانت ناجحة بحيث مكّنت الشباب من اكتساب آليات الحد من هذه الظاهرة ، وعن استعدادهم للانخراط في فضح كل السلوكات والضغوطات التي تتعرض لها النسوة في عدة مجالات وأيضا ترسيخ ثقافة المساواة بين الجنسين”.


ويهدف برنامج “مشاركة مواطنة” إلى تعزيز المساهمة الفعالة لمنظمات المجتمع المدني في ترسيخ سيادة القانون والدمقرطة والتنمية السوسيو-الاقتصادية في المغرب.